الشاعرة هبة ماردين

كتبه أيهم سليمان في 2011.12.03

الشاعرة هبة ماردين
من عوالم “حلب القديمة” وبساطة الحياة فيها وصدقها، خطّت “هبة ماردين” أولى أحرفها الشعرية لتكون بحارة في عالم الإحساس والكلمة الرقيقة التي تنساب إلى القلوب لتبحر من جديد في عالم الإحساس، وهنا نرى في أشعار “هبة ماردين” العاطفة التي قد تظهر أحيانا حزينة لكن حزن العاطفة قد يكون بداية لنهاية الأحزان.

قرأتُ كثيراً لعدة أدباء وأكثر ما أحببتْ كتابات الأديب العالمي “جبران خليل جبران” أعجبتُ بحواره مع الطبيعة وصوره الجميلة ومحاكاته للنفس بكل رهف، بدأت الكتابة في المرحلة الثانوية وكتبتُ الخاطرة وكانت أولى مشاركاتي في رابطة “زكي الأرسوزي” لاتحاد شبيبة الثورة التي احتضنتني لعامين /2002-2004م/.

ثم تطورت مشاركاتي خارج نطاق الشبيبة شاركتُ في العديد من المنابر الثقافية مثل النادي الفلسطيني العربي ونادي التمثيل العربي اتحاد الكتاب العرب ونادي صف ضباط حلب والعديد من المهرجانات والمسابقات الأدبية

مصنف في : سيرة ذاتية

أضف تعليق